وزيرة الخارجية د. مريم المهدي تشيد بتجربة منظمة إستثمار نهر السنغال

الدكتورة مريم الصادق المهدي
الدكتورة مريم المنصورة الصادق المهدي وزيرة خارجية السودان في مقر منظمة إستثمار نهر السنغال

 

داكار:- أشادت وزيرة الخارجية الدكتورة مريم الصادق بالٱلية التي يتم بها تسيير نهر السنغال، والدور الكبير الذي تلعبه منظمة استثمار نهر السنغال في تعزيز التنمية والسلام في البلدان الأعضاء والمتاخمة للنهر.

وأشارت الوزيرة خلال زيارتها الي مقر المنظمة والوقوف على التجربة المتميزة وبعد الاستماع للعرض المفصل الذي قدمه المفوض السامي المساعد لمنظمة استثمار نهر السنغال السيد حامد ديان سميغا اشارت الى ان تجربة إدارة المياه في حوض نهر السنغال، وزيادة تحسين آفاق التنمية في غينيا ومالي وموريتانيا والسنغال تعد من التجارب الناجحة لحجم التعاون وتبادل المعلومات وتقاسم المنافع والتخطيط المشترك للتنمية والاستثمار.

كما تم عرض أنشطة منظمة استثمار نهر السنغال الحالية وسبل تطوير أدائها في خدمة سكان الضفة، إلى جانب شرح مشروعات المنظمة خاصة بالبنية التحتية والتبادل التجاري بين دول المنظمة.

الجدير بالذكر ان منظمة إستثمار نهر السنغال مؤسسة إستثمارية وتعاونية بين الدول المجاورة لنهر السنغال، وهي موريتانيا والسنغال ومالي وغينيا، ومن أهدافها تنمية وتشجيع الزراعة وإنتاج الطاقة وتحسين الاقتصاد والامن الغذائي وحماية البيئة.