بيان مهم من حزب الأمة القومي حول تدهور الأوضاع الإنسانية وتزايد الإنتهاكات والتجاوزات

حزب الأمة القومي

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

حزب الأمة القومي

بيان مهم

 

تتزايد الأوضاع في البلاد تعقيداً مع إستمرار هذه الحرب مما أدي الي تدهور الأوضاع الإنسانية وتزايد الإنتهاكات و التجاوزات وانتشار أعمال السلب والنهب التي طالت ممتلكات المواطنين، بالرغم من نافذة الأمل التي فتحها إتفاق جده الخاص بوقف إطلاق النار قصير المدى والبرتكول الإنساني الموقع قبله للمساهمة في معالجة الأوضاع الإنسانية المتردية لاسيما الأوضاع في المستشفيات وضروريات الحياة، وفي ظل استمرار هذا الوضع المتأزم الذي ينذر بكوارث حقيقة مع تزايد التحشيد المتبادل ومحاولات جر البلاد للحرب الأهلية من قبل أبواق الحرب ودعاة التسلح فإن حزب الأمة القومي يؤكد على الآتي

1) يؤكد الحزب على أهمية إتفاق جده الإنساني وإتفاق وقف إطلاق النار قصير الأجل ويدين الخروقات التي طالته ويطالب طرفي الحرب بالإلتزام بتعهداتهما إتجاه حماية المدنيين والسماح بمعالجة الأوضاع الإنسانية المتردية.

2) يرحب الحزب ببيان مجلس السلم والأمن الإفريقي الداعي لوقف الحرب والعمل على معالجة أسبابها عبر الحوار المفضي للحل السلمي للأزمة ويشيد بجهود المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية وسعيهما الدؤوب لإنجاح الهدنه الحالية ودعم الجهود الإنسانية.

3) يدين الحزب بأقوي العبارات كافة أعمال السلب والنهب وكافة أشكال الإنتهاكات والتعدي على المواطنين و ممتلكاتهم وسرقة السيارت واحتلال المنازل والتعدي السافر على دور العبادة ودور الأحزاب السياسية والممتلكات العامة والخاصة، وفي هذا الصدد فقد تعرضت معظم منازل قيادات الحزب وهيئة شؤون الأنصار لاقتحامات متكررة ونهب للممتلكات شأنها في ذلك شأن منازل كل السودانيين والسودانيات التي طالتها إنتهاكات ولذلك فإن تركيز حزب الأمة القومي ينصب في العمل الدؤوب على وقف هذه الحرب اللعينة التي ازهقت الأرواح ودمرت البني التحتية والاقتصاد ولم يسلم من آثارها كل أهل السودان.

4) يحذر الحزب من الدعوات الداعية لتسليح المواطنين بحجة حماية أنفسهم وينبه للمخططات الخبيثة لفلول النظام البائد الرامية الي توسيع دائرة الحرب ونشر الفوضى العامة ويناشد كافة أبناء شعبنا بعدم الانجرار وراء تلك الدعوات التي تستهدف تفكيك البلاد وتفتيت نسيجها الإجتماعي.

5) يدين الحزب اعتقال الدكتور علاء الدين نقد اختصاصي جراحة الكبد بمستشفى بن سيناء، ويطالب بإطلاق سراحه فوراً كما يدين المحاولات المتكررة لتجريم القوى السياسية والنقابية ولجان المقاومة التي ترفض الحرب والتعدي على الكوادر الطبية واعتقال أعضاء من لجان المقاومة المتطوعين وطواقم العمل الإنساني ويطالب الطرفين بإحترام البرتكول الإنساني الموقع بينهما في هذا الصدد.

6) يجدد الحزب دعوته للطرفين بتحكيم صوت العقل وإعلاء المصلحة الوطنية والعمل على تمديد وقف إطلاق النار الحالي والإلتزام به والسعي الجاد للوقف الفوري لهذه الحرب العبثية والإقبال نحو الحل التفاوضي الذي يعالج أسباب الحرب ويؤسس لعملية سياسية تحقق مطالب الشعب السوداني المشروعة في التحول المدني الديمقراطي،،

والله ولي التوفيق

الأحد ٢٨ مايو ٢٠٢٣م

حزب الأمة القومي